رئيس مجلس الادارة : أحمد أحمد نور

نائب رئيس مجلس الادارة : وليد كساب

رئيس التحرير : محمد عبد العظيم

تحويل مياه الشرب إلى جيلى

هلام الماء

كتب/ أماني شلباية

قد تبتكر الشركات مشروبات غريبة، وتجرب الكثير من النكهات، فيما تظل المياه هى العنصر الأساسى للحياة، وهو المشروب الأهم لاستمرار الحياه، ولكن يبدو أن بعضهم لديه وجهة نظر مختلفة تتعلق بالماء، حيث انتشر على مواقع التواصل الاجتماعى، في اليابان، مقطع فيديو قصير لشخص يشترى زجاجة ماء من آلة بيع يابانية، لكن الغريب أن تكوين الماء لم يكن سائلا، بل كان “جيلاتينى” أو يشبه “الجيلى”، وأكد الشخص الذى اشترى الزجاجة، أن هذا المشروب الغريب يمكنك شربه من الزجاجة مباشرة، أو تناوله بالملعقة، أو تناوله بالفواكه والاستمتاع به كعلاج منعش .

هلام الماء أو الجيلى أحد أكثر المشروبات انتشارا فى اليابان فى الوقت الحالي، وفقًا لبيان صحفى PR Times، تم إطلاقه فى العام الماضى وانتهى به الأمر أن يكون نجاحًا كبيرًا فى الصيف، حيث بيع 2.8 مرة أفضل مما توقعت الشركة المنتجة التى تدعى JR East Cross Station Water Business Company .

على الرغم من أن لونه الواضح واسمه المضلل وهو AQUA Water Jelly الأمر الذى يجعله يبدو وكأنه مجرد ماء فى شكل جيلى، إلا أنه فى الواقع منتج ذو نكهة،  ويبدو أنه يحتوى على نسبة 55 سعرة حرارية لكل 100 مل، وهى نسبة عالية، بالنظر إلى أن 100 مل من المشروبات الغازية المعروفة تحتوى على 37.5 سعرة حرارية فقط. .

وتشير الإرشادات إلى أنه يجب تبريد هلام الماء للحصول على قوامه الجيلاتينى، ولكن يمكنك أيضًا فك تجميده إذا كنت ترغب فى تناوله على شكل شراب .

على الرغم من أن بعض المعلقين على “تيك توك” جادلوا بأن هلام الماء يجعل من السهل على كبار السن والأشخاص الذين يعانون من صعوبات فى البلع البقاء رطبين، لأنه يبطئ معدل التدفق، إلا أن بيانات السوق تُظهر أن أكثر المستهلكين له تتراوح أعمارهم بين 30 و 50 عامًا .

وبعد الإطلاق الناجح فى العام الماضى، قامت الشركة المصنعة لهلام الماء بالفعل بزيادة الإنتاج لمواكبة الطلب، وقدمت أيضًا زجاجة أكبر سعة 515 جراما، ويتوفر حاليا فى اليابان فقط .

عن Eyon Elmagles

شاهد أيضاً

(شاهد) رحلة سياحية فضائية تحمل أول مصرية إلى الفضاء

أطلقت شركة "بلو أوريجين" الفضائية التابعة لجيف بيزوس صاروخ "نيو شيبارد يحمل أول مصرية وأول برتغالي لزيارة الفضاء الخميس، خلال رحلة استغرقت نحو عشر دقائق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.