الخميس ١٣ يونيو ٢٠٢٤

رئيس مجلس الادارة : أحمد أحمد نور

نائب رئيس مجلس الادارة : وليد كساب

رئيس التحرير : محمد عبد العظيم

بشرى سارة.. عودة العمل بجدول تخفيف الأحمال الذى أعلنه مجلس الوزراء

كتب / أحمد فؤاد

أكد المصدر الرسمي لوزارة الكهرباء والطاقة المتجددة عودة العمل بجدول تخفيض الحمولة الذي أعلنه مجلس الوزراء ونشرته الصفحة الرسمية لشركة الطاقة المصرية القابضة والتي تنفق فقط 1 يوم و 2 ساعة لتقليل الحمل.

وكانت الشركة القابضة قد أعلنت قرارها بتغيير جدول تخفيض الحمل من الساعة 3 مساء إلى 7 مساء لامتحانات المدارس الثانوية ، لكنها زادت بمقدار 3 ساعات أمس بسبب نقص إمدادات زيت الوقود لمحطات الطاقة من قبل وزارة البترول.

توريد زيت الوقود لمحطات الطاقة

وأوضح المصدر أن هناك تعليمات أعلى لتوفير الكمية اللازمة من الوقود لتزويد محطة الإنتاج وعدم إطالة فترة تخفيض الحمل مع مراعاة المواطنين وطلاب المدارس الثانوية.

أعلنت وزارة الكهرباء والبترول في بيان رسمي أمس ، أنه نظرا لمصادفة بعض إجراءات الصيانة الوقائية في جزء من شبكة تداول الغاز الإقليمية مع زيادة معدلات استهلاك الكهرباء الإقليمية نتيجة لارتفاع درجات الحرارة ، يجب زيادة فترة تخفيض الحمل اليوم بساعة إضافية للحفاظ على الكفاءة التشغيلية لشبكة النقل الوطنية والشبكة الوطنية للغاز الطبيعي.
ومن الجدير بالذكر أيضا أن وزير النفط كشف في تصريح تلفزيوني الأسبوع الماضي أن وزارة البترول تقدم دعما لقطاع الطاقة بقيمة 120 مليار دولار سنويا لتغطية فرق التكلفة بين سعر الغاز والبنزين المباع لوزارة الكهرباء وسعره الفعلي.
وأضاف أن وزارة الكهرباء تدفع حاليا 5 مليارات جنيه فقط شهريا لإجمالي فاتورة الوقود الشهرية المستحقة لها ، والتي تصل إلى 1.5 مليار دولار ، في إشارة إلى تراكم متأخرات وزارة الكهرباء تصل إلى 5 مليارات دولار شهريا.
وقال إن التكلفة الإجمالية للوقود الذي تقدمه وزارة النفط إلى وزارة الكهرباء ستصل إلى 240 مليار دولار سنويا ، بما في ذلك 120 مليار دولار كدعم مباشر لأسعار الغاز وزيت الوقود و 120 مليار دولار كمتأخرات سنوية في سداد تكاليف الوقود.

بينما العمل جار داخل وزارة الكهرباء لزيادة معدل التحصيل والثناء من سرقة الكهرباء للحصول على حقوق الدولة

عن Eyon Elmagles

شاهد أيضاً

تفاصيل.. حقيقة تطبيق الزيادة السنوية في يوليو

كتبت/ تغريد نظيف واصلت وزارة المالية أمس الأحد حتى الخميس 13 يونيو 2024 تخفيف العبء …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *