الجمعة ١٤ يونيو ٢٠٢٤

رئيس مجلس الادارة : أحمد أحمد نور

نائب رئيس مجلس الادارة : وليد كساب

رئيس التحرير : محمد عبد العظيم

ما مصير المذيعة الكويتية “حليمة بولند” بعد رفض المحكمة إخلاء سبيلها؟

كتبت / عزة إبراهيم

قامت محكمة الاستئناف الكويتية برفض إخلاء سبيل الإعلامية حليمة بولند فى قضية اتهامها بالتحريض على الفسق والفجور. 

ورغم من تنازل حليمة بولند وخصمها فى القضية عن الدعوى التى تم رفعها إلا أن المحكمة قد قررت عدم إخلاء سبيلها والنظر فى الطعن المقدم منها على الحكم الذى صدر ضدها بالسجن عامين والغرامة الفى دينار وقد حددت المحكمة يوم 9 يونيو لتحديد مصيرها. 

وأوضحت محامية الإعلامية الكويتية حليمة بولند عن السبب الحقيقي وراء أزمتها الأخيرة قائلة إن (بولند) ارتبطت بعلاقة عاطفية مع المُدعي عليها بعدما تعرفت عليه على تطبيق “واتس آب” وتبادلا إرسال صورهم الخاصة بعدما أكد لها أن علاقته جدية معها وسيتزوجها.

وقد أشارت إلى أن العلاقة العاطفية بين بولند والمُدعي عليها استمرت لعدة أشهر إلى أن شعرت الإعلامية الكويتية بأنه غير صالح للزواج منها نظرًا لغيرته الشديدة ومحاولته السيطرة عليها وإعاقتها من ممارسة الكثير من الأمور اليومية العادية.

وتابعت أن المُدعي لم يقبل رفض بولند له ولم يكف عن ملاحقته لها داخل الكويت وخارجه إلى أن وصل الأمر إلى اللحاق بها في جورجيا، فضلًا عن تعديه عليها بالضرب على متن الطائرة التي كانت تستقلها للسفر إلى مصر بغرض حضور مؤتمر.

وذكرت محامية بولند أن المُدعي واصل تهديداته للإعلامية الكويتية بأولادها وعائلتها بعدما قررت الانفصال منه مشيرة إلى أن الصور التي استخدمها المُدعي في تأكيد تحريض بولند له على الفسق والفجور تم الحصول عليها من هاتفها الخاص.

وتنفي محامية بولند بهذه التصريحات ما انتشر من أنباء حول إلقاء القبض على الإعلامية بسبب صور وفيديوهات لها عبر حساباتها على مواقع التواصل الاجتماعي تحرض من خلالها على الفسق والفجور.

وقد تقدم رجل كويتي بشكوى قضائية ضد حليمة مُدعيًا أنها حرضته على الفسق والفجور باستخدام صور وفيديوهات لها. وتم الحكم على بولند بالسجن عامين مع الشغل والنفاذ مع غرامة مالية في هذه القضية.

وقد أعلنت وسائل إعلام محلية أمس الخميس عن تمكن الشرطة الكويتية من إلقاء القبض على الإعلامية حليمة بولند بعدما نصب رجال الأمن كمينا لها إثر اختفائها لعدة أيام في منطقة العدان، وتم إيداعها في السجن المركزي.

كما يذكر أن الحكم الصادر ضد بولند حكم أولي ويحتاج إلى درجتي تقاض حتى يصبح حكمًا قطعيًا واجب النفا

عن Eyon Elmagles

شاهد أيضاً

القاضية المذنبة

نهاية قصة القاضية المذنبة.. طالع الجزء الأخير للقصة

تنشر لكم جريدة عيون المجلس الجزء الخامس من القصة المنتظرة “القاضية المذنبة” للكاتبة نجمة عمر علي. …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *