الإثنين ٥ ديسمبر ٢٠٢٢

رئيس مجلس الادارة : أحمد أحمد نور

نائب رئيس مجلس الادارة : وليد كساب

رئيس التحرير : محمد عبد العظيم

أخبار عاجلة

(راسبوتين الشيطان في زي الراهب ) … الجزاء الثاني

(راسبوتين الشيطان في زي الراهب ) … الجزاء الثاني

%d9%87%d9%8a%d9%85%d8%a7-2

عمرو الديب

نفوذه في بلاط القيصر نيقولا الثانى قيصر روسيا

%d9%87%d9%8a%d9%85%d8%a7-1

كان راسبوتين ( الفاسق في اللغة الروسية ) قد اصبح مستشارا مقربا جدا من القيصر والملكة بالطبع , وبعد هزيمة الجيش الروسي امام الجيش الالماني واجتياح وارسوا قام القيصر بتنحية عمة ( نيقولا الاكبر ) من قيادة الجيش وتولي بنفسه قيادة المعارك وتوجه الي الخطوط الامامية وترك السلطة بيد الامبراطورة .

وكان راسبوتين هو مستشارها واقرب الاشخاص اليها وكان تاثيره قويا جدا علي كل البلاط ولا يجرا احد علي اعتراضه وكان يشرف علي مايصل من القيصر علي الجبهة واشيع انه كان يتولي النصح له في رسائل ترسل من قبل الامبراطورة . واصبح نفوذه علي القرارات الداخلية والخارجية واضحا . ورغم كل الاعتراضات والنفور الشديد من اعضاء اسرة رومانوف الحاكمه علي راسبوتين وافعاله الشخصية تجاههم وعدم تعامله معهم بما يلق الا انهم كانوا يعلمون تاثيره الواسع علي القيصر والامبراطورة وحاجتهم الشديدة اليه لعلاج ولي العهد
معارضته لدخول روسيا في الحرب

كان راسبوتين معارضاً للحرب ، وظل يتشفع لدى القيصر كي لا يتورّط في صراع عام ١٩١٣م مع العثمانيين في البلقان .
أما الوطنيون المتعصّبون فقد ظلّوا يلحّون على قيام روسيا بمساعدة الأرثوذكس . بل ان راسبوتين تحدث الي القيصر ان الدخول في الحرب سوف يعني نهاية حكم اسرة رومانوف وان روسيا سوف تعاني منها ( كنبوءه) ولكن بالطبع الضغوط الداخلية لم تترك للقيصر اي خيار سوي التدخل العسكري .

حياة غير مقدسة

وبذيوع شهرة راسبوتين نجح في جذب المزيد من الأنصار من جميع الطوائف الاجتماعية، وقد تطوع هؤلاء البلهاء كما كان يطلق عليهم “لارتكاب الخطيئة من أجل التطهر من آثامهم” مع رجل بدوا عاجزين أمام جاذبيته.

تحت المراقبة
بزغ نجم الراهب راسبوتين في سان بطرسبرغ، وبالمثل زاد عدد أعدائه، إذ رآه كثيرون خارج حدود البلاط يحيا حياة السُكر والعربدة ، وغالبا ما يكون بصحبة العاهرات، وحين علم مسؤولون سياسيون كبار بهذه الشائعات كلفوا شرطة سرية بتعقبه.

تحالف الأعداء

كان اثنان من أنصار راسبوتين السابقين راهب يميني متعصب يدعى ليودور، وهيرموغين أسقف ساراتوف، على اقتناع تام بأن راسبوتين ما هو إلا تجسيد للشيطان، أما ليودور فقد كان يدعو إلى تدخّل روسيا في حرب البلقان ضد المسلمين، وشنّ حملة لدى الكنيسة الأرثوذكسية كي يطرد راسبوتين ويحرمه من الرهبنة.
قدم ليودور دعاوي كثيرة حول تصرّفات جنسية فاحشة من جانب راسبوتين، وأشاع أن المدعي العام متعاطف مع راسبوتين. وطلب ليودور من المجمع الكنسي طرد راسبوتين، وإلاّ سيعتبر نفسه مطروداً.
وفي عام 1911 م استدرجاه إلى طابق سفلي حيث اتهماه باستخدام قوى الشيطان للقيام بمعجزاته وضرباه بصليب، وأبلغ راسبوتين الإمبراطورة بالواقعة وادعى أنهما حاولا قتله ومن ثم تم نفي الرجلين، وفي السابع والعشرين من يونيو عام 1914 م عاد راسبوتين إلى قريته في سيبريا.
عاد ليودور إلى اسمه الأول سيرغي تروفانوف، ووضع رهن الاعتقال المنزلي في قريته جنوب روسيا، وجمع حوله بعض الأتباع المتعصّبين، وكذلك بعض النساء.
وفي بداية عام 1913 تآمرت المجموعة لاستدراج راسبوتين إلى منزل في سانت بطرسبرغ تحت إغراء الجنس، حيث يمكن اغتياله، لكن راسبوتين شعر بالمؤامرة، ولم يأتِ في الموعد المحدد إلى ذلك البيت.
وفي العام التالي 1914م وبينما كان في طريقه لإرسال ردّ لبرقية تلقاها رأى متسولة تعترض طريقه وتطلب منه نقوداً. مدّ راسبوتين يده إلى جيبه، فأخرجت سكيناً، فهاجمته عاهرة سابقة مشوهة مجدوعة الأنف تدعى شيونيا جاسيايا بوحشية، دفعها ليودور لقتل راسبوتين، أصابت الطعنة المعدة، وتمكن راسبوتين من إعاقة المرأة، وسرعان ما تجمع الناس حول المتسولة وجذبوها إلى الوراء.

علاجه من محاولة اغتياله
استغرق الطبيب الجراح ٦ ساعات كي يصل إلى الجريح .. حيث أجرى له عملية إسعافية دون نقله إلى المشفى .
رفض راسبوتين استخدام مادة مخدّرة .. لكنه أصيب بالشحوب الكامل مع بداية العمل الجراحي .
لم يتعاف راسبوتين ، حيث عاش فترة عصيبة من الألم والمعاناة .

القبض على شيونيا

%d9%87%d9%8a%d9%85%d8%a73
لّما علمت زوجة القيصر بمحاولة الاغتيال ، تصرّفت بسرعة ، وألقى القبض على شونيا المصابة بالزهري ، وتم استجوابها سريعاً .
دافعت عن نفسها قائلة : إن راسبوتين هو الذي جعلها تنزلق في عالم الدعارة .. وشهدت أن راسبوتين قد اغتصب إحدى الراهبات على مشهد منها .
بعد فترة سجن قصيرة ، أُعلن أنَّ المرأة مجنونة ، وبذلك أُودعت مصحاً عقلياً في مدينة تومسك حيث قبعت هناك حتى قيام الثورة ، ثم اختفت عن الأنظار ، وانقطعت أخبارها .
أما ليودور فقد تخفى في ثياب سيدة وهرب عبر الحدود إلى فنلندا .
هكذا كانت نهاية أول مؤامرة على حياة راسبوتين ، وظل راسبوتين يحاول منع القيصر من التورّط في الحرب .

رسالة راسبوتين إلى القيصر

%d9%87%d9%8a%d9%85%d8%a7

قصاصة ورق كتب راسبوتين عليها رسالته عن حبّ الأميرة مورات .
ظل راسبوتين يسعى لدى القيصر الروسي كي يبقى بعيداً عن الصراع ، وفي صيف سنة ١٩١٤م ، كتب رسبوتين رسالة إلى القيصر نيقولا الثاني جاء فيها :
[ مرة أخرى أقول : هناك غمامة عاصفة مريعة تسري في سماء روسيا . أرى كارثة ، ظلاماً ، حزناً .. ولا ضياء . إنه بحر من الدموع والدماء .. ماذا أقول ؟! لا أجد كلمات تصف ذلك الرعب . جميعهم يريدون منك الاندفاع نحو الحرب ، لكنهم لا يعلمون أن الدمار ينتظر .
إنك أنت القيصر ، والد هذا الشعب ، لا تدع المجانين ينتصرون ويدمرونك ويدمرون شعبك .. وإذا هزمنا ألمانيا ، ماذا سيحدث لروسيا ؟ سنغرق جميعاً في الدماء .. والكارثة ستكون كبيرة ، ولأسى دون نهاية ]

الموت وإبليس

مدينة الأبالسة وبينما كان راسبوتين يتعافى في المستشفى من الطعنات التي أصيب بها جرّاء مكيدة ليودور به، كان القيصر نيقولا يحشد قواته استعداداً للحرب العالمية الأولى التي جلبت كارثة على وطنه، حيث فقد أكثر من أربع ملايين روسي أرواحهم، وبالعودة إلى سان بطرسبرغ ومع غياب القيصر استطاع راسبوتين اكتساب المزيد والمزيد من القوى السياسية وساهم في تعيين وطرد الوزراء، والسيطرة على قرارات حكومة روسيا داخلياً، لأنَّ القيصر كان منشغلاً بأمور الحرب. وتم طرد الأشخاص المعارضين لراسبوتين؛ وبدأ تقريب الموالين له وتعيينهم في أخطر المناصب. سرت الشائعات أن راسبوتين يخطط مع زوجة القيصر لعقد اتفاق سلام مع ألمانيا بشكل سري ومنفصل. وبنفوذه الطاغي على قرارات القيصر السياسية زاد اللوم الموجه للراهب السيبيري على المشاكل التي عانت منها البلاد حتى أن مدينة سان بطرسبرغ أصبحت تعرف باسم ” مدينة إبليس”.

عن عيون المجلس

شاهد أيضاً

احنا جرالنا إيه..؟!

بقلم/ وفاء ماضي نعم.. السؤال احنا جرالنا إيه؟! البعض وليس الكل, فأنا لا أحب التعميم.. …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *